قيمة المشاكل

21‏/11‏/2008

روابط هذه الرسالة  


الحياة تعج بالمشاكل وهناك من يتبرم منها بل الكثيرون
يملؤهم الغضب
والسخط على الحياة لأنهم لا يكادون يخرجون من حفرة يقعو فى
غيرها
لكن هل تسألنا كيف تكون حياتنا بدون مشاكل
تخيلو
ستكون هادئة
لا يكدر صفوها شىء ليس هناك ما يعكرها
كل شىء متوافر
ولن تكون مضطر للعمل فهناك الكثير من المال
لن تكون مضطر للسير فى الزحمة والاختناق فى الشارع فالشوارع
واسعة
لن تبحث عن مكان لركن سيارتك فجارك لم يعد يستفزك وياخذ
مكانك عنوة
لن تشتكى من زوجتك\ زوجك لأنه لم يعد يرتكب الاخطأ كالبشر العاديين
لن يرهقك اطفالك لانهم سيكونون كالحمل الوديع
أنت فى كامل صحتك وفى غناء عن كل شىء ليس هناك اىشىء
يشغلك
هل أنتهيتم من التخيل؟
أنا انتهيت
فقد وجدت أن كل شىء سيصبح روتينى لا شىء سيشغل بالنا
وستصبح النعمة نقمة على عقل صاحبها لأنه سيعانى الفراغ
سيكون لقمة مستساغة فى فم الملل
سيعانى الاحباط
سيتعلم البلادة واللأمبالاة فيبدأ فى خلق مشاكل اخرى لا
تنتمى للواقع ستكون مشاكل من صنع فراغه
وأذا لم توجد مشاكل لن نتعلم الصبر لن تبتكر عقولنا حلول
ابداعية
فكل الأختراعات الحديثة هى حلول لمشكلة شخص عانى منها او
أشخاص
أذا لم نعانى من المشاكل لكانت الحياة فاترة رتيبة
وأذا لم توجد مشاكل لن نرفع يدنا بالدعاء لرب العباد
خاشعين طالبين أن يتحقق المراد
لكنى مطمئنة فلا يوجد شخص لا يعانى من المشاكل ولا توجد
مشكلة بدون حل
فقط كلماتى موجهة للذين
لم تعد لديهم القدرة على تحمل الحياة لكثرة مشاكلها
أقول لهم هل جربتم الدعاء
فقط تحلو بالصبر والصبر والصبر